شعبة الويبو لإذكاء الاحترام للملكية الفكرية تحصل على جائزة مكافحة التقليد في العالم

08-06-2016

تسلّمت شعبة إذكاء الاحترام للملكية الفكرية في احتفاليات 2016 لبرنامج الجوائز لمكافحة التقليد في العالم (GAC) "جائزة الهيئة العامة الدولية". وقد نظّمت هذه الاحتفاليات مجموعة مكافحة التقليد في العالم (GACG) ومنظمة إدارة الملكية الفكرية (Managing Intellectual Property) اعترافاً بإنجازات متميزة صادرة عن منظمات وشركات وأفراد ناشطين في مكافحة التقليد.

ورحب المدير العام للويبو فرانسس غري بالجائزة التي تقر بأهمية إذكاء الاحترام للملكية الفكرية وقال: "في هذه المرحلة الانتقالية إلى اقتصاد المعرفة العالمي، أصبح من المهم أكثر من أي وقت مضى التوعية بالقيمة المالية والأهمية الاجتماعية التي تكتسيها الملكية الفكرية. وإذكاء الاحترام للملكية الفكرية بمعادلة متوازنة تجمع بين التدابير الوقائية والإنفاذ المناسب خطوة أساسية نحو تفعيل الملكية الفكرية من أجل الجميع."

مكافحة التقليد في العالم

وأقيمت الاحتفاليات يوم 8 يونيو 2016 - اليوم العالمي لمكافحة التقليد - في متحف التقليد بباريس، حيث سلّمت هيئة من المحكمين سبع جوائز لمجموعة كبيرة من الفائزين منهم الأفراد والجمعيات والمؤسسات. وقد رأت هيئة التحكيم أن الفائزين قد أثبتوا نجاحا ملحوظا بمساهمتهم في مكافحة التقليد في العالم.

Mr. Xavier Vermandele, Senior Legal Counsellor, BRIP Division accepts the awardالسيد إكزافييه فيرمانديل يتسلّم الجائزة
(صوة: اتحاد الصناع الفرنسي)

وجاءت الجائزة التي نالتها شعبة إذكاء الاحترام للملكية الفكرية في الويبو تقديراً لعملها على تطوير مفهوم متوازن لنشاط "إذكاء الاحترام للملكية الفكرية" وتنوع ذلك النشاط بين تكوين الكفاءات والمساعدة التقنية وتبادل المعرفة. وتقر الجائزة أيضا بأهمية الدور الذي تضطلع به اللجنة الاستشارية المعنية بالإنفاذ في الويبو. وتسلّم الجائزة باسم الويبو السيد اكسافييه فِرماندل، مستشار قانوني رفيع في الشعبة.

السيد إكزافييه فيرمانديل، مستشار قانوني رفيع، شعبة الإنفاذ، يتحدث أثناء حفب منح الجوائز (صوة: اتحاد الصناع الفرنسي)
"تسلط جوائز هذا العام الضوء من جديد على كمّ التعاون الضروري والمقدّم - من منظمات شتى وأفراد كثر ولا سيما ما بين القطاع العام والقطاع الخاص في الحملة المنظمة لمكافحة الاتجار الدولي بالسلع المقلّدة، مع التركيز على التنسيق بين القطاعين وأهمية توعية عامة الجمهور كما أبداه الكثير من المرشحين للجوائز." – جون أندرسن، رئيس مجموعة مكافحة التقليد في العالم
"يثير التقليد تحديا كبيرا ومتناميا أمام أصحاب الملكية الفكرية أجمعين. ومعالجة التقليد تقتضي خليطا من الموارد القائمة على التحقيق ومن التكنولوجيا والإنفاذ والتربية والتعليم. وكلّ من حاز على جوائز هذا العام، من هيئات وأفراد، قد حقق إنجازات فوق العادة والكلّ يستحق التهاني." – جيمس نورتن، مدير تحرير موقع منظمة إدارة الملكية الفكرية

اقرأ المزيد